Dz


Dz


 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
PhEnOmEnE
 
مايا ياسين
 
زهرة الجبل
 
نورالباية
 
يحيي السيد
 
StAr23
 
EBLANET.AE
 
نجمة الصبح
 
قلم بلادي
 
ناصرالعراق
 
المواضيع الأخيرة
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 227 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو benamar omar فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 738 مساهمة في هذا المنتدى في 329 موضوع
برامج مجــانية
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
Alixa
انت الزائــر رقم :
 

شاطر | 
 

 من اخلاق نبينا محمد عليه الصلاة و السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
PhEnOmEnE


avatar

MMS

<b>SMS</b> ليس كل من ذاق الهوى ... عرف الهوى
و لا كل من طلب السعادة ... نالها
و لا كل من قرأ الكتاب ... فهيم

ذكر


عدد الرسائل : 263
العمر : 37
الموقع : http://noor.bestgoo.com
تاريخ التسجيل : 21/08/2008

مُساهمةموضوع: من اخلاق نبينا محمد عليه الصلاة و السلام   الأربعاء 22 أكتوبر 2008 - 6:25

من اخلاق نبينا محمد صلى الله عليه و سلم

بسم الله الرحمن الرحيم

وصف الله تعالى أخلاق النبي وجمعها في آية واحدة وقال { وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ } سورة القلم ,
أما عن أفعال النبي الأخلاقية نبدأ بخلق الإيثار: كان النبي يخرج لصلاه الفجر كل ليله و كانت المدينة شديدة البرودة فرأته امرأة من الأنصار فصنعت للنبي عباءة ( جلباب ) من قطيفة وذهب إليه وقالت : هذه لك يا رسول الله ففرح بها النبي ولبسها النبي وخرج فرءاة رجل من الأنصار فقال : ما أجمل هذه العباءة أكسينيها يا رسول الله , فقال له النبي : نعم أ* إياها وأعطاها النبي لهذا الرجل , - بعد غزوة حنين كان نصيب الرسول من الغنائم كثير جداً لدرجة إن الأغنام كانت تملأ منطقة بين جبلين , فجاء رجل من الكفار و نظر إلى الغنائم و قال : ما هذا ؟ ( يتعجب من كثرة الغنائم ) , فقال له رسول الله : أتعجبك ؟ فقال الرجل : نعم , فقال الرسول : هي لك , فقال له الرجل : يا محمد أتصدقنى ؟ , فقال له الرسول : أتعجبك ؟ فقال الرجل نعم, فقال الرسول : إذاً خذها فهي لك , فأخذها الرجل و جرى مسرعاً لقومه يقول لهم : يا قوم : أسلموا , جئتكم من عند خير الناس , إن محمداً يعطى عطاء من لا يخشى الفقر أبداً. خلق الوفاء : كان في مكة رجل أسمة أبو البخترى بن هشام و كان كافراً و لكنه قطع الصحيفة التي كانت تنص على مقاطقة بنى هاشم و نقض العهد بينهم فقال الرسول للصحابة : من لقي منكم أبو البخترى بن هشام في المعركة فلا يقتله وفاء له بما فعل يوم الصحيفة . شهامة الرسول : كان هناك أعرابي أخذ أبو جهل منه اموالة فذهب هذا الأعرابي لسادة قريش يطلب منهم أمواله من أبو جهل فرفضوا , ثم قالوا له أذهب إلى هذا الرجل فإنة صديق أبو جهل و سيأتى لك بمالك , ( و أشاروا على رسول الله إستهزاء به ) فذهب الرجل إلى النبي و قال : لي أموال عند أبى جهل و قد اشاروا على القوم أن أذهب إليك و أنت تأتى لي بأموالى , فقال الرسول : نعم أنا أتيك بها و ذهب الرسول معه إلى أبو جهل و قال له : أللرجل عندك أموال ؟ فقال أبو جهل : نعم , فقال له النبي : أعطى الرجل مالة , فذهب أبو جهل مسرعاً خائفاً و جاء بالمال و أعطاة للرجل . خلق الرحمة : جاء رجل إلى الرسول و هو يرتعد و خائف و كان أول مرة يقابل النبي , فقال له النبي : هون عليك فإنى لست بملك , إنما أنا عبد آكل كما يأكل العبد و أمشى كما يمشى العبد و إن امى كانت تأكل القضيب بمكة ( أقل الأكلات ) , - جاءت امرأة إلى الرسول و قالت له : يا رسول الله : لي حاجة في السوق أريد إن تأتى معي لتحضرها لي , فقال لها النبي : من أي طريق تحبي أن آتى معك يا امة الله ؟ فلا تختاري طريقاً إلا و ذهبت معك منة. خلق الصدق : وقف النبي على جبل الصفا و قال : يا معشر قريش , أرءيتم إن قلت لكم أنه خلف هذا الجبل خيل تريد أن تغير عليكم أكنتم مصدقي ؟ قالوا نعم , ما جردنا عليك شيء من قبل فأنت الصادق الأمين , فقال لهم النبي : فإنى نذير لكم بين يدى عذاب شديد . خلق الأمانة : كان هو أكثر أمين في مكة فكانوا يسمونه بالصادق الأمين و كان الكفار نفسهم يتركون عنده الأموال لأنهم يعلمون أنه أكثر أمين في مكة . خلق العفو : عندما دخل النبي مكة وفتحها قال لأهلها : ما تظنون أنى فاعل بكم ؟ قال خيراً أخ كريم وابن أخي كريم, فقال النبي لهم : أذهبوا فأنتم الطلقاء . شفاعة النبي : يأتي النبي يوم القيامة و يسجد تحت العرش و يحمد الله بمحامد لم يحمده بها إنسان من قبل ويقول : يا رب أمتي يا رب أمتي , فيقول له الله تعالى , يا محمد ارفع رأسك واسأل تعط واشفع تشفع . حشرني الله واياكم مع حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم .
اللهم صلي و سلم و بارك على افضل الخلق محمد نبينا و حبيبنا و شفيعنا و على اله و صحبه و ازواجه الطاهرين و من تبعه احسان الى يوم الدين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://noor.bestgoo.com
زهرة الجبل

avatar

<b>SMS</b> النص
انثى
عدد الرسائل : 190
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 21/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: من اخلاق نبينا محمد عليه الصلاة و السلام   السبت 25 أكتوبر 2008 - 4:32




اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين




[url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من اخلاق نبينا محمد عليه الصلاة و السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Dz :: 
القــسم الإسلامــي
 :: منتدى السيرة النبوية
-
انتقل الى: